loader image
سياسة المشاركة الرقمية

أهداف سياسة المشاركة الرقمية

تهدف هذه السياسة إلى وضع الأسس والقواعد لعملية تنظيم استخدام أدوات المشاركة الرقمية ولتوضيح الإجراءات والمسؤوليات بهذا الشأن وذلك لضمان تحديد الضوابط المتعلقة بالمواد المنشورة على شبكات التواصل الاجتماعي والموقع الالكتروني للهيئة الاتحادية للضرائب، إضافة إلى ضمان استخدام أدوات التواصل الاجتماعي بشكل مسؤول وآمن، وذلك خلال عمليات التواصل والتعاون مع مختلف فئات المعنيين.

حدود ونطاق تطبيق سياسة المشاركة الرقمية

تم تطوير هذه السياسة بشكل أساسي ليكون مرجعا لممارسات المشاركة الالكترونية والتواصل الاجتماعي بشكل عام، حيث تطبق السياسة على جميع المواضيع والآراء والنقاشات والاستطلاعات التي تطرح ويتم تداولها عبر أدوات المشاركة الرقمية التي توفرها الهيئة من خلال موقعها الإلكتروني. تشمل هذه السياسة مواقع التواصل الاجتماعي، وغيرها من أدوات التواصل الاجتماعي والمدونات وغيرها.  لا تختص هذه السياسة بأدوات أو مواقع معينة، بل توفر موجهات وإرشادات عامة لمختلف الأدوات والقنوات.

أدوات المشاركة الرقمية

توفر الهيئة الاتحادية للضرائب عبر موقعها الإلكتروني عدد من أدوات المشاركة الرقمية، وهي كالتالي:

•الدردشة: توفر الهيئة الاتحادية للضرائب مساعدة إفتراضية تسمى تارا (Tax Aware Robot Assistant) حيث يتم من خلالها الاستجابة الفورية على جميع الاستفسارات المطروحة من الجمهور، ويتم توفير هذه الخدمة على مدار الساعة.

•نماذج الملاحظات والاستفسارات:  تتيح الهيئة الاتحادية للضرائب عبر موقعها الإلكتروني إمكانية تقديم شكوى أو طرح استفسار يتعلق بأي من مهام وخدمات الهيئة.

•البريد الإلكتروني: info@tax.gov.ae    الذي يتيح التواصل مع الهيئة بشكل مباشر.

•البريد الإلكتروني: إرسال مجموعة من المعلومات التوعوية أو التنبيهات في شكل نشرة إخبارية لعناوين البريد الإلكتروني لعدد كبير من المستخدمين دفعة واحدة.

•مواقع التواصل الاجتماعي:  تمتلك الهيئة الاتحادية للضرائب حسابات على عدد من شبكات التواصل الإجتماعي مثل: twitter  YouTube , LinkedIn, Instagram للتواصل مع الجمهور.

تمكين أصحاب الهمم من المشاركة الرقمية

عملت الهيئة الاتحادية للضرائب على توفير عدد من الخصائص ضمن الموقع الإلكتروني للهيئة لتمكين أصحاب الهمم من الوصول إلى المحتوى المنشور وتمكينهم من المساهمة بفعالية في مختلف قنوات وأنشطة المشاركة الرقمية وذلك عن طريق توفير خاصية تكبير وتصغير الخط وتغيير اللون على الموقع الإلكتروني.

سياسة الإشراف

ترحب الهيئة بمشاركات كافة أفراد الجمهور وتوفر لهم وسائل طرح تعليقاتهم وآراءهم، حيث تكون مشاركاتهم محل اهتمام للهيئة ويتم اعتبارها مصدر للتطوير والتحسين. وتلتزم الهيئة بالإشراف على هذه المشاركات كما أنه لها الحق في الإمتناع عن إبداء الأسباب حيال حجب أي من المشاركات أو المشاركين في حال كانت المشاركة تتضمن أي من مايلي (ولا تقتصر عليها):

•أن لا تكون مصدر تهديد للأمن أو تخالف أي من القوانين المحلية وأن لا تتضمن مناقشات جماعية أو سياسية.

•أن لا تتضمن لغة غير ملائمة أو تنتهك خصوصية الآخرين أو تتضمن إساءة لهم.

•أن لا تتضمن أي رسائل غير مرغوب بها أو تروج لنشاط تجاري أو تخرق حقوق الملكية الفكرية.

•أن لا تحتوي على أي تحامل أو إشارة سلبية إلى أي فئة من المجتمع على أساس العرق أو اللون أو الجنسية أو الدين أو الوضع... إلخ

سياسة وإجراءات التعامل مع المشاركات الرقمية

تلتزم الهيئة بالتعامل مع جميع مشاركات الجمهور عبر الإجراءات التالية:

•يتم التدقيق على جميع الآراء والتعليقات المقدّمة عبر قنوات المشاركة الرقمية للتأكّد من مدى صلاحيتها للنشر.

•يتم التدقيق على جميع التعليقات المقدّمة عبر قنوات المشاركة الرقمية وذلك لضمان الالتزام بالسياسة.

•يتم إعداد تقارير الرصد الإعلامي لتقييم نوعية المشاركات واتجاهات الرأي العام وذلك بشكل يومي وشهري وربع سنوي.

•يتم مراجعة المشاركات وحجب المشاركات التي لا تلتزم بالمعايير أعلاه وتحتفظ الهيئة بالحق في حجب أي تعليق دون الحاجة لإبداء الأسباب.



كما تلتزم الهيئة تجاه الجمهور بما يلي:

•مخاطبة الجمهور باحترام واهتمام والرد على الاستفسارات في الوقت المناسب.

• الاحترافية في التواصل وذلك عن طريق فريق عمل يتمتع بالخبرة والمعرفة.

•توفير قنوات متعددة للتواصل مع الجمهور عبر القنوات التي تناسبهم.

•الأخذ بآرائهم واقتراحاتهم واستخدامها كمصدر للتطوير والتحسين.

حقوق الجمهور تجاه المشاركة الرقمية

•تلتزم الهيئة بنشر نتائج الاستبيانات والاستطلاعات العامة بما لا يتعارض مع أنظمة عمل وسياسات الهيئة.

•تلتزم الهيئة بتزويد المشاركين بإشعار يفيد بتلقي الهيئة مشاركتهم عبر أي من الوسائل التي تحددها الهيئة وتراها مناسبة.

•تلتزم الهيئة بإبلاغ الجمهور حول حالة الإستفسارات أو الشكاوى أو المقترحات التي تم تقديمها.

•تلتزم الهيئة بتوفير البيانات المتعلقة بأدوات المشاركة الرقمية واتاحتها للنسخ والتحميل، بما لا يتعارض مع أنظمة عمل وسياسات الهيئة.

سياسة المراجعة والتدقيق

تخضع جميع مشاركات الجمهور للتدقيق والمراجعة من الهيئة قبل السماح بالنشر وذلك للتحقق من مدى الإلتزام ببنود ومحتويات السياسة، وكل من ينتهك أو يخالف كل أو أحد بنودها تتعرض مشاركته للحذف أو التعديل وفي بعض الحالات قد يتعرض للمسائلة القانونية وذلك طبقا لما تنص عليه اللوائح والأنظمة المعمول بها في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تعديل ومراجعة سياسة المشاركة الرقمية

يتم مراجعة السياسة بشكل سنوي وتحتفظ الهيئة الاتحادية للضرائب بالحق في مراجعة وتعديل محتويات السياسة دون إشعار مسبق متى ما دعت الحاجة ولا يتطلب ذلك الرجوع للجمهور. تعتبر محتويات النسخة المنشورة سارية المفعول من تاريخ إعتمادها. كما أن السياسة لا تتطلب موافقة الجمهور عبر الطرق المتعارف عليها كالتوقيع على ما تضمنته وتعتبر المشاركة واستخدام أحد أدوات المشاركة الرقمية للهيئة بمثابة موافقة مسبقة وضمنية على القبول بالسياسة.

إخلاء مسؤولية

لا تتحمل الهيئة الاتحادية للضرائب أية مسؤولية قانونية حول المشاركات المطروحة حيث تعتبر جميع المشاركات المطروحة من قبل الجمهور شخصية وتمثل وجهة نظر كاتبها.

هل وجدت المحتوى في هذه الصفحة مفيد؟

نعم لا

تقيم الصفحة

شكرا على التقييم

تم آخر تحديث للصفحة في: 17 أكتوبر 2021 - 04:18:37 م

Rotatee device to Portrait Mode Mobile Icon For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode